بنك فلسطين يطلق برنامجا جديدا على حسابات توفير الاطفال لتأمين مستقبلهم من خلال مساهمات شهرية لأولياء أمورهم

 

استمرارا لجهوده بطرح وتقديم خدمات ومنتجات مصرفية متميزة تغطي كافة الشرائح في المجتمع الفلسطيني، أعلن بنك فلسطين بداية الاسبوع الجاري عن إطلاقه برنامج حسابات توفير الأطفال تحت عنوان "أحلامهم بتستاهل"، حيث تم تصميمه خصيصا لتأمين مستقبل الأطفال وتحقيق آمالهم التي يصبون اليها منذ ميلادهم، حيث يشارك فيه الاطفال من عمر يوم الى عمر سبعة عشر عاما بوكالة أولياء أمورهم.


ويهدف البرنامج الى تشجيع جميع العملاء على توفير جزء يسير من ايرادهم الشهري لتأمين مستقبل أبنائهم فيما يقوم البنك بتقديم عائد سنوي بناء على مبلغ الادخار ومدته. حيث يستطيع الموظفين في القطاعين العام "الحكومي" والقطاع الخاص المحولة رواتبهم وغير المحولة رواتبهم الى فروع بنك فلسطين الـ 47 المنتشرة في جميع أنحاء الوطن من المشاركة في البرنامج الجديد.


من ناحيته أكد هاشم الشوا، رئيس مجلس الادارة والمدير العام لـ "بنك فلسطين" على البرنامج الجديد الذي يأتي كجزء من رؤية البنك بتنويع منتجاته لتغطي كافة فئات المجتمع، ومهتما في الوقت ذاته بفئة الاطفال، وهي شريحة تمثيل أكثر من 50% من المجتمع الفلسطيني، ويتزامن اطلاقه مع حملة اعلامية خاصة بتريج البرنامج. مضيفا بأن برنامج توفير الأطفال جاء نتيجة دراسة معمقة واستطلاعات لاحتياجات العملاء وإمكانياتهم، وينسجم مع رؤية البنك بتشجيع ثقافة الادخار في فلسطين.


من جهته استعرض ثائر حمايل رئيس دائرة العلاقات العامة والتسويق في بنك فلسطين مميزات برنامج الاطفال. حيث تم وضع الحد الادنى للادخار الشهري للشخص بقيمة 10 دولار، فيما يصل الحد الاقصى 500 دولار شهريا، ويحق لولي امر الطفل ايداع دفعة اولية عند افتتاح الحساب ولمرة واحدة بحد اقصى عشرة آلاف دولار، ليتم اعتباره كجزء من برنامج توفير الاطفال ويستحق العائد عليه، كما ويجب الالتزام بالدفعات الشهريه بنفس قيمة الدفعة الاولى.


وأضاف حمايل بأن البنك يتمتع بسمعة طيبة، وانتشار كبير يؤهله للعب دور أكبر في تقديم الخدمات المتميزة لجميع الموظفين بكافة شرائحهم، حيث قام البنك بتخصيص أكثر من وسيلة إعلامية للاستفسار عن البرنامج من خلال الصحف المحلية واللوحات الدعائية ومحطات الراديو، أو من خلال زيارة موقع البنك على صفحة الفيس بوك، والموقع الإلكتروني www.bankofpalestine.com.
 

مشاركة الاخبار