تعتبر الاعتمادات المستندية من أكثر الطرق شيوعاً في مجال التجارة الدولية وتمويلها، حيث يضمن كلا الطرفين المصدر والمستورد حقوقهما إذا التزما بالشروط المتفق عليها، وذلك من خلال وساطة البنوك التي تتولى المسؤولية وفق شروط وإجراءات عمل معينة، حيث تقوم البنوك بإصدار التعهد بالدفع إذا ضمنت ورود مستندات ضمن الشروط المتفق عليها

ميزات الخدمة

  • وسيلة مضمونة للبائع للحصول على ثمن البضاعة في نطاق ائتمان من البنك و ليس من المشتري و تضمن حصوله على قيمة البضائع مقابل تقديم مستندات مطابقة لشروطه.
  • يحصل البائع على قيمة البضاعة فور تقديم مستندات الشحن دون الانتظار لاستلام المشتري لها.
  • يستطيع البائع الحصول على ائتمان بموجبها كاستخدامها في غطاء اعتماد مقابل (Back to Back)
  • عادة ما يطلب من المشتري سداد القيمة مقابل استلامه للمستندات و ليس عند دفعها للمورد بالخارج.
  • اطمئنان المشتري إلى أن بنكه سيرفض الدفع ما لم يلتزم البائع بشروط الاعتماد المحددة بمعرفته.
  • يستطيع المشتري أن يحصل على ائتمان بموجبها كاستخدامه للتسهيلات المصرفية أو إعادة التمويل "تسهيلات المشترين".
  • تسهيل العملية التجارية.
  • اختصار الجهد و الوقت و المال لكل من المشتري و البائع.
  • تفعيل دور البنوك في العملية التجارية.

إجراءات إصدار اعتماد مستندي (استيراد):

  • يتقدم العميل لقسم الاعتمادات المستندية بالفرع بطلب إصدار اعتماد مستندي بعد توقيعه على الشروط العامة للاعتمادات المستندية.
  • يقوم العميل بتقديم المعلومات اللازمة لهذا الغرض، سواء فاتورة مبدئية أو عرض أسعار أو عقد بينه وبين المصدر.
  • يقوم الموظف المختص بدراسة تلك المعلومات مع العميل وإبداء التوجيه والإرشاد له بما فيه مصلحته.
  • بعد موافقة الإدارة العامة على طلب العميل يتم إصدار الاعتماد وتبليغه للمصدر في الخارج.

إجراءات تبليغ اعتماد مستندي وارد (تصدير):

  • يقوم البنك المراسل في الخارج بإصدار اعتماد مستندي لصالح العميل طرفنا.
  • تتم دراسة الاعتماد الوارد بعناية ودقة من قبل دائرة التجارة و التسويات الدولية.
  • يتم تبليغ العميل بورود الاعتماد من خلال فرعه واطلاعه على ما فيه من نقاط ضعف إن وجدت.
  • عندما يقوم العميل بشحن البضائع، يقوم بتقديم المستندات المطلوبة للبنك لدراستها وتدقيقها ومن ثم إرسالها للبنك فاتح الاعتماد لتحصيل قيمتها لصالح العميل طرفنا.