افتتح بنك فلسطين المحدود يوم الأحد الموافق 11/6/2006 مكتبا جديدا له في بلدة دير دبوان شمال شرق رام الله بحضور محافظ سلطة النقد د.جورج العبد والقائم بأعمال محافظ رام الله والبيرة صائب نصار ومدير الحكم المحلى في المحافظة محمد أبو رحمة ورئيس بلدية دير دبوان أديب عبد الخالق.

واعتبر د.جورج العبد افتتاح الفرع حدثا هاما للبلدة والقرى المجاورة مشيرا إلى أن الفرع الجديد يشكل امتداد للبنك والجاهز المصرفي الذي يقدم خدماته على أكمل وجه للمواطنين بكافة قطاعاتهم في فلسطين رغم المصاعب التي يمر بها بسبب الإجراءات الإسرائيلية

وأضاف أن الجهاز استطاع أن يحافظ على هذا المستوى من الخدمات بسبب العمل المتواصل وسهر القائمون عليه وبسبب تفهم المواطنين اللازمة التي نمر بها وبسبب تعاملهم،ورغم هذا فإننا نجد أنفسنا تحت الحصار الإسرائيلي المفروض علينا لأننا مارسنا حقنا الديمقراطي.

وتابع د.العبد قائلا أن هذا الحصار المشئوم يجب أن يزول ويجب السماح لكافة المواطنين وأجهزة ومرافق الدولة بالعمل والحركة والتنقل والسفر دون قيود أو عراقيل إسرائيلية وبين د.العبد أن الجهاز المصرفي قدم الكثير رغم انه يقع تحت ضغوطات كبيرة من خلال معايشته اللازمة التي تعامل معها بكل مرونة،وقدم تسهيلات كبيرة للمواطنين،علما انه أداة تمويلية وليس مصدر تمويل ،ولديه أمانه كبيرة تتمثل في ودائع المواطنين التي يحرص على سلامتها في هذا الوضع الحساس والظروف الصعبة التي يعيشا .

وأشاد د.العبد بأداء بنك فلسطين المحدود الذي تأسس منذ العام 1960 وجاهد وتطور ورفع مستوى خدماته وأصبح ثاني بنك في فلسطين من حيث منح تسهيلات للمواطنين ويسعى إلى رفع رأسماله كما زادت حقوق المساهمين فيه لتصل إلى نحو 12% ولديه 27 فرعا في الأراضي الفلسطينية رغم الإعاقات الإحتلالية المستمرة.

وأكد المدير الإقليمي للبنك هاني ناصر الذي نقل تحيات رئيس مجلس إدارة البنك د.هاني الشوا فقد أكد أن فرع دير دبوان هو امتداد لشبكة واسعة من فروع ومكاتب البنك وهو الفرع السابع والعشرون لخدمة المواطنين في البلدة والقرى المجاورة،ويعكس حرص البنك على تقديم أفضل الخدمات لشعبنا خاصة في الظروف الاقتصادية الصعبة الراهنة.

وأوضح أن بنك فلسطين المحدود باعتباره مؤسسه مالية رائدة يسعي للنهوض بمستوي الخدمات المالية والمصرفية ويعمل على مواكبة التطور التكنولوجي العالمي لما يخدم مصالح شعبنا انطلاقا من المسؤولية الاجتماعية التي يعتمدها البنك،للمساهمة في بناء المجتمع وتنميته،لافتا إلى أن البنك حصل على شهادة الجودة العالمية في نظام الحوالات من البنك العالمي،ويمتلك المركز الأول والوحيد لإصدار وقبول بطاقات الائتمان إضافة إلى مجموعة متنوعة من الخدمات البنكية.

أما رئيس بلدية دير دبوان أديب عبد الحق الذي أعلن أن أول حساب في الفرع هو لمصلحة البلدية وان كل حساباتها ستحول اليه، فقد أعرب عن اعتزازه وفخره بالبنك،قائلا نحقق معه اليوم قدرا كبيرا من التكامل والتعاون والفائدة المشتركة التي تعود بالنفع على المواطن والمؤسسة والوطن.

وطالب بتحقيق الوحدة من خلال توحيد الطاقات للوصول إلى اتفاق وطني يمكن من خلاله مواجهة الحصار وإفشال مخططات الاحتلال فيه،لان عكس ذلك يتيح المجال أمام الاحتلال أن يستمر في عدوانه على شعبنا ومصادرة أرضنا.